مشاركة  إطبع النسخه  عنوان البريد الإلكتروني

ترجمات أخرى

الفصل 4 – تخطيط نظام الإدارة البيئية (EMS)‏

Provided by the International Finance Corporation



تحديد مجموعة مهام بيئية
تحديد أولوية المشروعات
وضع خطة عمل وتأسيس فريق عمل
خطة التأهب للوقاية وحالات الطوارئ

تحديد مجموعةمهام بيئية

تضم مسؤوليات مجموعة المهام البيئيةتحديد السبل للشركة لتتمكن من تحسين أدائهاالبيئي وتحديد الأهداف والغايات ومراقبةالتطبيق وتقييمه.

تتحمل الإدارة العليا للشركة مسؤولية اختيارمجموعة المهام البيئية، التي ستعمل على تطبيق نظام الإدارة البيئية (EMS)‏. ومن الضروريالحصول على الالتزام الكامل من الإدارة العليا قبلالشروع في العملية. ومن المهم أيضًا الحصول على دعمالموظفين ومشاركة القيم البيئية التي ستعمل على تحويل نظام الإدارة البيئية (EMS)من المرحلة النظرية إلى المرحلة العملية.

يجب على الشركة استكشاف خبراتها الداخلية عند تكوينمجموعة المهام، كما يوضح المخطط التالي.
 

المنصب

الوظيفة/المهمة

الإدارة العليا

  • نقل أهمية نظام الإدارة البيئية (EMS) على مستوى المؤسسة بأكملها

  • توفير الموارد الضرورية

  • مراجعة أداء نظام الإدارة البيئية (EMS)

الإدارة الوسطى

  • دعم تدريب الموظفين الجدد

الموارد البشرية

  • تحديد متطلبات الكفاءة والتوصيفات الوظيفية لأدوار نظام الإدارة البيئية (EMS)

  • دمج الإدارة البيئية مع أنظمة المكافآت والانضباط والتقييم

  • تنظيم التدريب البيئي مع مجموعة المهام البيئية

الصيانة

  • تنفيذ برنامج الصيانة الوقائية للمعدات

التسويق

  • تقييم ردود وطلبات السوق/العملاء

الموارد المالية

  • تتبع بيانات تكاليف الإدارة البيئية

  • إعداد ميزانية  برنامج الإدارة البيئية

  • تقييم الجدوى الاقتصادية للمشروعات

الهندسة

  • دراسة التأثير البيئي للمنتجات الجديدة أو المعدلة والعمليات/التصنيع/المعدات

  • تحديد فرص منع التلوث والاستخدام المفرط للمواد الخام

المشتريات

  • مراقبة  مشتريات المواد

  • شراء المواد الخطرة والتخلص من النفايات


سيعتمد عدد المشاركين على حجمالشركة والموارد المتاحة. ومن المهم إشراك العاملينمن الأقسام المختلفة في عملية/مجموعة مهام التنفيذوالتخطيط، نظرًا لأن النهج متعدد التخصصات غالبًاما يثبت أنه الأكثر نجاحًا.

وضع الأهدافوالغايات

يمثل تحديد الآثار البيئية أحد أصعب الخطواتعند تخطيط أحد أنظمة الإدارة البيئية. ستتولى مجموعة المهام البيئيةفحص مدخلات الشركة، مثل الطاقة والمياه؛ومخرجاتها، مثل النفايات الصلبة ومياه الصرف وضباب النفط والضوضاءوعمليات التصنيع لديها مثل طلاء المعادن. كماستتولى مجموعة المهام البيئية أيضًا فحص المشتريات والعملياتوتدفقات النفايات لتحديد المشروعات البيئيةالمستقبلية وتصنيفها.

تتمثل أولى واجبات مجموعة المهام البيئية في تقييمعمليات المؤسسة وخدماتها وأنشطتها، كما تتمثل أيضًا فيتحديد الأهداف والغايات. وسيساعد ذلك الشركة أيضًا علىقياس مدى فعالية الجهود التي تبذلها في مجال البيئة وكذلك الارتقاءبأداء نظام الإدارة البيئية.

قد يتمثل أحد الأهداف البيئية في الحد من استخدام موادكيميائية معينة.  والهدف عبارة عن مطلب تفصيلي كمي ينشأ منالأهداف المحددة. على سبيل المثال، قد يكون الهدف هوالحد من استخدام المادة الكيميائية س بمقدار 25 في المائة بحلول تاريخ معين.

اعتبارات وضع الأهدافوالغايات

  • الحد من تأثير الشركة على البيئة.
  • مقارنة الممارسات الحالية بأفضل الممارسات.
  • الحد من االتكاليف الحالية والخصوم.
  • تحسين كفاءة الشركة.
  • وضع أهداف وغايات واضحة ومحددة.

للحصول على مساعدة عند وضع الأهداف البيئية، استخدماستبيان تحديد أولويات الأهداف والغاياتالوارد في الفصل رقم 8 لتحديد المجالات التي تستدعي التحسينولتحديد الأولويات.
 

ورقة التلميحات: تحديد الآثار البيئية

  • تحديد المجالات ذات التأثير الأكبر على البيئة وتصنيف هذه التأثيرات وفقًا لمدى تأثيرها.

  • إشراك أكبر قدر ممكن من الأشخاص في عملية تحديد الآثار البيئية. بما في ذلك الإدارة العليا وموظفي خطوط الإنتاج والعاملين من أقسام مختلفة؛ مثل أقسام البيئة والصحة والسلامة وتصميم المنتجات والهندسة والإدارة التنفيذية والصيانة والشراء والشحن/الاستلام ، أو الأقسام الأخرى حسب الحاجة.

  • مراعاة الوصول إلى المعلومات من قِبل الأطراف الخارجية الأخرى المعنية، والتي يمكن أن تضيف قيمة للبحث. توسيع نطاق التحليل ليشمل الأنشطة الخارجية، مثل الخدمات في موقع العميل. ومن المحتمل أن تؤثر أيضًا العمليات التي تُنفذ خارج الموقع على البيئة.

  • مراعاة الظروف الطبيعية وغير الطبيعية عند النظر إلى الآثار البيئية.

  • مراعاة الأنشطة الفرعية أيضًا، عند تحديد القضايا البيئية. تنشأ بعض أسوأ أنواع التلوث من مرافق الدعم، مثل مناطق صهاريج التخزين ومواقع معالجة مياه الصرف.

  • تذكر أن أكثر الفترات سهولة وفعالية للقضاء على المشكلات البيئية هي أثناء المراحل المبكرة من تصميم المنتجات والعمليات. كما تقع هذه الفترات أيضًا أثناء المراحل التي يمكن فيها تعديل المنتجات للحد من المخلفات.

  • عند تحديد الأولويات، يجب مراعاة بعض الأمور، مثل التكلفة مقابل المزايا وتوفر التكنولوجيا المناسبة والمتطلبات التشريعية المستقبلية.

  • ستختلف المجالات من حيث الأولوية. فعلي سبيل المثال، قد تكون الانبعاثات الجوية أكثر أهمية من استخدام الأراضي.

  • قد تساعد جدولة حضور جلسات لتبادل الآراء على الحصول على معلومات من العاملين في مختلف المجالات.

 

ورقة التلميحات: تقييم ميداني قد يرغب فريق التقييم في القيام بجولة ميدانية للموقع لملاحظة الآثار البيئية المحتملة.

  • هل يظهر على المنشأة أي علامات تشير إلى ضعف التدابير التحضيرية، مثل وجود ممرات غير منتظمة أو أرضية غير نظيفة أو براميل مواد غير مغطاة؟

  • هل هناك انسكابات كبيرة أو حاويات بها تسريب أو تتساقط أو تجري المياه؟

  • هل تغير لون أو تآكلت الممرات أو أسطح العمل أو الأسقف والجدران أو الأنابيب؟ قد يشير ذلك إلى وجود تسربات في النظام أو إلى ضعف صيانة المعدات.

  • هل هناك دخان أو قاذورات أو أبخرة تشير إلى فقدان المواد أو إلى تلوث الهواء؟

  • هل هناك روائح أو هيجان في العين أو الأنف أو الحلق عند دخول مكان العمل؟ تشير هذه الأعراض إلى وجود تسربات في النظام أو إلى وجود أي مشكلات أخرى.

  • هل هناك حاويات مفتوحة أو براميل مكدسة أو نقص في أرفف التخزين أو أي مؤشرات أخرى تدل على ضعف تدابير التخزين؟

  • هل تمت تسمية كافة الحاويات بشكل صحيح وفقًا للمحتويات والمخاطر؟

  • هل معدات الطوارئ مثل طفايات الحريق متاحة وظاهرة لضمان الاستجابة السريعة إلى الحريق أو الانسكاب أو أي حادثة أخرى؟

  • هل تنتج المخلفات مثل المياه المتساقطة أو البخار أو التبخر من العمليات التي يتم إجراؤها في المنشأة؟

  • هل يشتمل المخزون على أي مواد متقادمة، وهل لا تزال المواد التي لم تعد تُستخدم مخزنة؟

  • هل لدى الموظفون أي تعليقات بشأن مصادر المخلفات في المنشأة؟

  • هل يوجد سجل موثَّق يضم الانسكابات أو التسربات أو الحوادث أو الحرائق في المنشأة؟ إذا كان موجودًا، فما هي العمليات الموثقة به؟

 
تحديد أولوية المشروعات

بعد تجميع المعلومات ذات الصلة وتحديدأهداف وغايات الإدارة البيئية، يجب بعد ذلك على الشركةتحديد أولوية المشروعات البيئية. في كثير من الأحيان، يتمتحديد مشروعات أكثر من تلك التي يمكن معالجتها بشكل فعلي في مرة واحدة،وذلك بسبب الافتقار إلى العاملين أو موارد التمويل. ولذلك فإن تحديد أولوية المشروعاتسيحدد المشروعات التي ينبغي تنفيذها أولاً. تتطلب هذه المرحلة الوقت الكافيبالإضافة إلى تفاني مجموعة المهام البيئية، فضلاً عن ضرورةتطبيق نظام الإدارة البيئية.

سيساعد الجدولان التاليان على تحديد أولوية المشروعات. يصنفالجدول الأول درجة التأثير وفترةالحدوث، مما سيساعد على تحديد أولويات المجالاتالمختلفة واختيار فريق العمل المناسب. وسيدعم هذا الجدول أيضًااستعراض التقييمات من خلال اقتراح تسلسلالأنشطة المطلوب مراقبتها. بينما يقدم الجدول الثاني تحليلاًتفصيليًا يساعد في تصنيف أولويات المشروعات.
 

الجدول 1  -  درجة التأثير وفترة الحدوث

لا توجد مخاطرة  = N         مخاطرة منخفضة  =  L         مخاطرة متوسطة = M          مخاطرة مرتفعة  = H

 

قبل الإنتاج

أثناء التصنيع

الإنتاج/
التوزيع

الخدمات الإضافية

الاستخدام/
الخدمات

إدارة النفايات
الطاقة            

النفايات

           

المياه

           

تصميم المنتجات

           

المادة الخام

           

التعبئة

           

استخدام المياه/
التفريغ

           

مصادر الطاقة/الاستخدام

           

تخزين في الموقع

           

الانبعاثات/التفريغ

           

التخلص من النفايات

           

النقل والتوزيع

           

إدارة النفايات الصلبة والخطرة

           

اللباب والورق

           

التأمين

           

الموقع/المبنى

           

القوانين واللوائح

           
 
يعرض الجدول الثاني حالة المشروع بشكل أكثر تفصيلاًفي فئات مختلفة. ويكمن الهدف من هذين الجدولين في مساعدةمجموعة المهام البيئية في تحديد المجالات التي تعاني من مشكلات وتحديدالأولويات والبحث عن حلول مجدية. يجب تحديد كافةالآثار البيئية ذات الصلة ضمن كل فئة من الفئات.

الجدول 2 - أهمية التأثيرات

لا توجد مخاطرة  = N         مخاطرة منخفضة  =  L         مخاطرة متوسطة = M          مخاطرة مرتفعة  = H

 

حدة التأثير

احتمال مخاطر الحدوث

التعرض القانوني المحتمل والمتطلبات التشريعية

تكلفة الحد من التأثير

نسبة التكلفة إلى المزايا EGP‏

التأثير على الصورة العامة

الطاقة

           

النفايات

           

المياه

           

تصميم المنتجات

           

المادة الخام

           

التعبئة

           

استخدام المياه/
التفريغ

           

مصادر الطاقة/الاستخدام

           

تخزين في الموقع

           

الانبعاثات/التفريغ

           

إدارة النفايات الصلبة

           

التخلص من النفايات

           

النقل والتوزيع

           

النفايات الصلبة والخطرة

           

اللباب والورق

           

التأمين

           

الموقع/المبنى

           

القوانين واللوائح

           

وضع خطةعمل وتأسيس فريق عمل

يجب تعيين فريق عمل لكل مشروع. تتكون فرق العملمن موظفين لديهم مهارات  فنية وإدارية تساعدهم على تحديدأفضل الطرق لإجراء التغييرات المحددة فيخطة العمل. يجب تخصيص الموارد البشرية وفقًاللمهارات والإتاحة. قد تنظر الشركة أيضًا بعين الاعتبار إلىتعيين موظفين أو استشاريين مؤقتين لإعداد بعضالوثائق وتجميع المعلومات اللازمة لوضع نظامإدارة بيئية (EMS) ناجح.

إن نهج العمل الجماعي ووعي الموظفين من الأمور الأساسيةاللازمة لتطبيق نظام الإدارة البيئية (EMS) بنجاح.  نظرًا لعدم إمكانيةقيام موظف واحد فقط بإدارة الشؤون البيئية بشكل منفرد،فإن نهج العمل الجماعي يقدم الحافز أيضًا فضلاً عندمج الخبرات.

يجب أن تعمل مجموعة المهام البيئية بشكل وثيق مع كلفريق عمل، من ناحية توفير المعلومات وتبادل الأفكار والمساعدةفي تنفيذ التغييرات. وينبغي على مجموعة المهام البيئيةالحد من الاستعانة باستشاريين خارجيين والسعي نحوتنفيذ خطة العمل الموضوعة من قِبل الشركة. من المحتمل أن تكون هناكحاجة لعقد دورات تدريب إضافية لأعضاء فريق العمل.

ستعمل مجموعة المهام البيئية على إعداد خطة عمللكل مشروع. ويكمن هدف خطة العمل في تخصيص الموارد البشريةووضع المعايير والتكاليف والجداول واستعراضالخطوات المحددة بوضوح لتحقيق الأهداف المرجوة فضلاً عن مراقبةالتقدم.

وضع خطة عمل

تعتبر خطة العمل هي أساس نظام الإدارة البيئية (EMS)‏. ويمكن اعتبار هذه الخطةحلقة مستمرة من التحليل والتحسين، كما يوضحالمخطط التالي:

 
 
 
 

التشخيص

1.  تجميع البيانات وتحليلها
2.  تحديد الأهداف والغايات.

 
 
 
 

التقييم

المراجعة والتحسين
 

 
 
 
 

التدخل

1.  كتابة خطة العمل
2.  تنفيذ التغييرات

 
بمجرد تحديد الآثار البيئية وتعيين المشروعات التييجب التعامل معها أولاً من قِبل الإدارة، يلزم كتابة خطةعمل لكل مشروع. يمكن الحصول على أفضل النتائجعند صياغة خطة العمل من خلال البحث عن الحلول بشكل مشتركبين مجموعة المهام البيئية والأخصائيين الفنيين.

لا يلزم التعامل مع كافة التأثيرات في وقت واحد. ويجب اتخاذالإجراءات الأولية في المجالات الأكثر أهمية أولاً،وذلك لمعالجة مشكلات أقل في وقت لاحق. يجب أن تتميز خطة العملأيضًا بالمرونة الكافية لتتوافق مع التعديلات بما يتناسب معالأولويات المتغيرة والظروف الداخلية والخارجية.

سيساعد نموذج خطة العمل التالي على التعامل مع المجالاتالمهمة عند تحليل المشروعات ووضع خطة عملفعالة.

خطة عمل نموذجية

الآثار البيئية والمشكلات التي يجب التعامل معها.
الفئة: 
الموضوع:   

أهداف وغايات محددة. على سبيل المثال، ضع فياعتبارك استخدام مخطط يشبه المخطط التالي.


 

الهدف

الغاية

تقليل انبعاثات المركبات العضوية المتقلبة

تقليل الانبعاثات بمعدل 10 في المائة بحلول عام 2000.

تقليل استخدام الطاقة

تقليل استخدام الكهرباء بمعدل 15 في المائة بحلول عام 2000
تقليل استخدام الغاز الطبيعي بمعدل 20 في المائة بحلول عام 2000

إعادة تدوير المخلفات الكرتونية

إعادة تدوير 50 في المائة من المخلفات الكرتونية بحلول عام 2001

تحسين الالتزام بحدود السماح بتفريغ مياه الصرف

عدم انتهاك حدود السماح مطلقًا بحلول نهاية عام 2001.

تعزيز الأنشطة البيئية

تعزيز الأنشطة البيئية من خلال الخطابات المرفقة بقسائم الدفع

تقليل الطاقة المستخدمة في عمليات التصنيع

تحقيق انخفاض بنسبة 10 في المائة من استخدام الطاقة عن السنة السابقة

إعادة تدوير الزجاجات البلاستيكية

إعادة تدوير البلاستيك، بنسبة 50 في المائة من الزجاجات في عام 2000
ونسبة 100 في المائة من الزجاجات في عام 2001

  • فريق العمل وقائد الفريق. قد يضم الفريق مندوبين من مجموعة المهام البيئية والصحة والأمان وتصميم المنتجات والهندسة والإدارة التنفيذية والصيانة أو الوظائف الأخرى، حسب الحاجة. تأسيس فرق العمل وفقًا للخبرة وإتاحة أعضاء فريق العمل.
     
  • الآثار البيئية على مدار دورة حياة المشروع بالكامل. لاحظ مراحل المشروع في دورة حياة منتجات وخدمات و أنشطة المؤسسة. تقييم الآثار البيئية على مدار دورة حياة المشروع بالكامل، بدايةً من التصميم الأولي للمنتجات وشراء المواد الخام ومتابعة جميع مراحل معالجة التخزين والتصنيع والتوزيع والنقل والتخلص النهائي. يمكن أن يقدم مخطط سير عمليات التشغيل بالشركة عرضًا واضحًا لطريقة إجراء أنشطة الشركة كما يمكن أن يساعد على تحديد موقع التدفقات ونقاط الضعف.
     
  • خطوات التخلص من الآثار البيئية السلبية أو الحد منها. هناك العديد من الطرق التي يمكن من خلالها الحد من  الآثار البيئية العكسية. للحصول على قائمة بالطرق المطلوب مراعاتها؛ راجع ورقة التلميحات: فيما يلي طرق التعامل مع المشكلات البيئية.
     
  • المعلومات والموارد اللازمة لتنفيذ المهمة والأشخاص لمساعدة فريق العمل. تعيين الموظفين لتجميع المعلومات اللازمة لدعم فريق العمل في تحديد إجراءات الحد من الآثار البيئية السلبية أو التخلص منها. والبحث كذلك عن المعلومات غير المصنفة حاليًا "كمعلومات بيئية،" مثل بيانات التشغيل والتقارير الإدارية وتقارير المراجعة ولوائح وتصاريح المياه والطاقة. وهناك أيضًا مصادر معلومات مفيدة تقع خارج الشركة وموجودة على الإنترنت. لمزيد من المعلومات حول الموارد؛ راجع الفصل رقم 11.
     
  • جدولة الأنشطة والتواريخ والمواعيد النهائية.
     
  • قياس الأداء. ويتكون ذلك بشكل أساسي من "خطة المشروع" التي يتم على أساسها مراقبة المراحل المختلفة لخطة العمل.  وضع مؤشر أداء. ويعتبر قياس الأداء عاملاً حيويًا في أي محاولة جادة. وجدير بالذكر أن ما يتم قياسه تتم إدارته. لمزيد من المعلومات حول وضع نظام القياس، راجع الفصل رقم 6.
     
  • المزايا المتوقعة.  إن بعض المزايا التي يمكن الحصول عليها جراء إجراء التحسينات البيئية غير ملموسة ولا يمكن قياسها بشكل مباشر. ومع ذلك، فمن الأهمية بمكان معرفة هذه المزايا.
     
  • تكاليف الاستثمار. يجب تخصيص ميزانية لجميع المراحل المختلفة التي ينطوي عليها تطبيق نظام الإدارة البيئية. ومن الصعب وضع سعر للتطبيق، لكن يمكن تخصيص أموال لكل مشروع للمساعدة على تطويره. بالنسبة للمؤسسات الصغيرة ومتوسطة الحجم، قد يعتمد تطبيق نظام الإدارة البيئية على الموارد البشرية أكثر من الاعتماد على الموارد المالية.
     
  • تاريخ أول تقييم والتقييمات اللاحقة. يلزم إجراء مراجعة دورية لتقدم المشروع. ويساعد ذلك أيضًا في تحديد العوامل التي يلزم التغلب عليها أو التي يجب الانتباه بشكل خاص لضمان تحقيق النجاح.

ورقة التلميحات: طرق التعامل مع المشكلات البيئية

  • إعادة التصميم. تغيير تصميم المنتج أو عملية التخلص من الآثار البيئية السلبية أو الحد منها.

  • البديل. حاول التخلص من الآثار البيئية السلبية أو الحد منها من خلال استبدال مصدر النفايات بمادة أخرى أقل تأثيرًا عكسيًا على البيئة. مثال على التعبئة: يمكن استبدال فول الستريوفوم بالفول المصنوع من المنتجات الفرعية من الذرة، والتي يمكن تفتتيها بشكل طبيعي.

  • التقليل. تقليل مقدار منتجات النفايات عن طريق تقليل استخدام المكونات أو المواد التي ينتج عنها أو التي تساعد في إنتاج تدفقات النفايات.

  • إعادة التدوير.  عادةً ما يستلزم ذلك تحليل المنتج (أو أجزائه) أو أي عملية (أو مكوناتها) إلى مكونات أساسية وإعادة تصنيعها.

  • إعادة الإنشاء. إعادة منتج أو عملية إلى حالتها الأصلية أو إلى حالة مشابهة. ويتم من خلال إعادة الإنشاء استرجاع بعض الأجزاء أو المكونات، في حين يلزم استبدال البعض الآخر. يُذكر أن الغالبية العظمى من الأجزاء/المكونات التي يتم استرجاعها تكون أكثر فعالية عند إعادة الإنشاء.

  • إعادة التصنيع. إرجاع المنتج أو العملية إلى حالتها الأصلية أو أفضل من حالتها الأصلية بدون تحويل أي أجزاء إلى مواد خام.

  • إعادة الاستخدام. إعادة المادة إلى نفس حالة الاستخدام بنفس شكلها.

  • الاستخدام الداخلي. استخدام النفايات داخليًا، إن أمكن. على سبيل المثال، يمكن استخدام المنصات الخشبية في توليد الكهرباء عند استخدامها كجزء من منشأة التوليد المشترك.

  • توسيع الاستخدام. زيادة الفترة الكلية لحياة المنتج من خلال الاستخدام الموسع. ويلزم توافر برنامج صيانة وقائية فعال لتوسيع الاستخدام.  على سبيل المثال، يمكن إعادة تصميم محركات السيارات ووحدات التبريد لتمديد الفترات الزمنية بين الإصلاحات الشاملة. كل ذلك في ظل الحفاظ على مستويات مقبولة من الأمان والموثوقية.

  • توزيع المخاطر. نقل المسؤولية إلى جهة خارجية تتعامل بشكل أفضل مع المنتج أو العملية. عادةً ما يتم استخدام هذا الخيار عندما تستشعر الإدارة عدم قدرتها على تقليل مستوى المشكلات البيئية المرتبطة بالمنتج أو العملية. باستدعاء أحد الخبراء، تحاول الإدارة توزيع المخاطر، على سبيل المثال، شركة تستخدم خدمة التخلص لتفكيك خط تجميع قديم ونقله.

  • إنشاء سوق لمنتجات النفايات. يبحث العملاء عن نفايات الشركة ويساعدون في إنشاء سوق لها. على سبيل المثال، يحوِّل مصنِّعو الأثاث الأجزاء المتبقية منه إلى أرفف داخلية خلفية لاستخدامها في السيارات. تم استدعاء جهة خارجية لاقتناء الأجزاء المتبقية واقتنائها أيضًا من صناع الأثاث الآخرين. ومن ثمَّ كانت النتيجة إنشاء سوق قابل للاستمرار لهذه البقايا.

  • تقسيم النفايات. يجب تقسيم النفايات إلى أنواع مختلفة قبل إعادة التدوير أو إعادة الاستخدام أو الاستخدام الداخلي. ويعد تقسيم النفايات إجراءًا وسيطًا لتسهيل إعادة الاستخدام أو إعادة التدوير.

   

ورقة التلميحات: فحص التحسينات وتحديدها في طلبات ممارسات العمل

  • كيف تعمل في الطلبات المماثلة؟

  • هل يقع هذا الخيار في نطاق الميزانية ويراعي كلاً من رأس المال والتكاليف الجارية؟

  • هل يتوفر لدى هذا الخيار فترة تسديد مقبولة (أقل من سنة يعتبر أمرًا استثنائيًا، أقل من ثلاث سنوات يعتبر أمر جيدًا)؟

  • هل يقلل هذا الخيار من تكاليف المواد الخام التي تتكبدها الشركة واستخدام الطاقة  و/أو الملوثات؟

  • هل سيقلل هذا الخيار من تكاليف التخلص من النفايات التي تتكبدها الشركة و/أو تكاليف تخزين المواد والنفايات؟

  • هل سيقلل هذا الخيار من التكاليف التي تتكبدها الشركة فيما يتعلق بإصابات العمال أو مرضهم؟

  • هل سيقلل هذا الخيار من أقساط التأمين التي تتكبدها الشركة؟

  • هل لهذا الخيار سجل إنجازات موثق؟

  • هل سيساعد هذا الخيار على الحفاظ على جودة المنتج أو تحسينها؟

  • هل سيؤثر هذا الخيار بالسلب أم سيساعد على زيادة الإنتاجية؟

  • هل هناك مساحة فارغة متاحة، إذا لزم الأمر؟

  • هل المرافق الضرورية متوفرة أم هل يجب تركيبها؟

  • هل المعدات أو المواد أو الإجراءات الجديدة متوافقة مع إجراءات الإنتاج التشغيلية وسير العمل ومعدلات الإنتاج؟

  • هل هناك حاجة إلى خبرات خاصة لتشغيل أو صيانة النظام الجديد؟ هل هناك حاجة إلى عمالة إضافية؟

  • هل هناك تأكيد على أن هذا الخيار سيؤدي إلى إنتاج نفايات أقل؟

  • هل هناك تأكيد على أن هذا الخيار لن ينقل مشكلات النفايات من شكل إلى موقع آخر أو جزء من عملية التشغيل الشاملة (على سبيل المثال، من نفايات صلبة إلى انبعاثات جوية)؟

  • هل مخطط المصنع وتصميمه مهيأ لدمج هذا الخيار؟

  • هل تم تحديد أن هذا الخيار سيؤدي إلى تحسين أو الحفاظ على صحة العمال وسلامتهم؟

  • هل المواد وقطع الغيار متوفرة بيسر؟

  • هل يقدم المورِّد خدمة مقبولة وموثوقة؟

  • هل هناك شركات أخرى تستخدم هذا الخيار؟

  • هل يدعم هذا الخيار إعادة التدوير؟

   

ورقة التلميحات: طرق تقليل النفاية

  • تغيير عمليات المصنع و/أو الإجراءات من خلال تحسين التدابير التحضيرية وتدريب الموظفين على طرق تقليل النفاية.

  • استبدال المواد غير السامة في عملية الإنتاج.

  • إصلاح (إعادة تدوير) المواد أثناء عملية الإنتاج.

  • تعديل المعدات للارتقاء بمستوى الكفاءة.

  • إعادة تصميم المنتج النهائي للتخلص من العمليات التي تؤدي إلى إنتاج نفايات.

  • توحيد استخدام المواد أو استخدام الحد الأدنى من أنواع المواد في المعالجة. يؤدي ذلك إلى رفع معدل احتمال إعادة التدوير وتقليل مقدار النفايات التي يلزم التخلص منها.

  • توفير مساحة مرور كافية لنقل الحاويات وسهولة الوصول للتفتيش.

Copyright © 2000 - 2016, International Finance Corporation. All Rights Reserved.

 مشاركة  إطبع النسخه  عنوان البريد الإلكتروني
التقييمات (0)
If you are a human, do not fill in this field.
اضغط على النجوم للتقييم.